يرغب كل شخص منّا في شكل متناسق لذراعيه، ولكن ليس كل ما يتمناه الشخص ينوله، فهناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ترهل في الذراعين، مثل الأشخاص الذين يعانون من السمنة قد يحدث تراكم للدهون في الذراعين مما يؤدي إلى منظر مترهل وغير مرغوب فيه، كما أن منطقة الذراعين من المناطق التي قد يصعب استجابتها للتمارين الرياضية والأنظمة الغذائية لذلك يلجأ البعض لإجراء نحت الذراعين 

أسباب اللجوء لشد الذراعين

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ترهل الذراعين وحاجته للنحت من بينها: 

  • تقدم السن وضعف عضلات الجسم مع تكتل الدهون في الذراعين
  • السمنة المفرطة أو فقدان الوزن بسرعة 
  • بعض العوامل الوراثية 
  • التغيرات الهرمونية نتيجة الحمل والرضاعة 
  • اتباع نظام غذائي غير صحي وتناول أطعمة مشبعة بالدهون والتي بدورها تتراكم في مناطق معينة من الجسم ومن بينها الذراعين 
  • إجراء شفط الدهون في منطقة الذراعين دون الخضوع بعدها لشد الجلد
  • نقص المياه وعدم تناولها بصورة منتظمة مما يؤدي ذلك إلى ترهل الجلد

الإجراء الجراحي لشد الذراعين 

يهدف هذا الإجراء إلى التخلص من الجلد والدهون الزائده والحد من الترهلات وذلك عن طريق إحداث شق من الداخل لإخفاء مكان الجرح  ويتم شفط الدهون المتراكمة ثم إزالة الجلد الزائد 

مميزات عملية شد الذراعين

  • تساعد على التخلص من الدهون العنيدة والتي لا يمكن إزالتها باتباع الأنظمة الصحية أو ممارسة التمارين الرياضية
  • تعمل على تحسين مظهر الذراعين
  • لا تتطلب فترات تعافي كبيرة بعد الإجراء ويمكن بعدها العودة إلى الحياة اليومية في غضون عدّة أيام
  • نتائجها دائمة ويمكن ملاحظتها بعد عدّة أيام من الخضوع لها 

التعافي بعد الخضوع لإجراء شد الذراعين

  • للتعافي من بعد إجراء شد الذراعين في أسرع وقت، يجب اتباع تعليمات الطبيب حيث يتم لف ذراعيك في ضمادة مرنة أو بملابس ضغط لتقليل التورم بعد الجراحة.
  • قد يتم وضع أنبوب صغير رقيق بشكل مؤقت تحت الجلد لتصريف أي فائض من الدم أو السوائل.
  • سيقوم الطبيب بعد ذلك بإعطائك إرشادات محددة حول كيفية الاعتناء بالجرح  وكذلك الأدوية التي يجب تناولها بعد الإجراء.